ASSEMBLÉE GÉNÉRALE LE 3 AVRIL 2016 Imprimer
Note des utilisateurs: / 0
MauvaisTrès bien 
Infos du STML - Dernières nouvelles
Écrit par تَنسيقية الهياكل الطبية   
Vendredi, 25 Mars 2016 05:15

 

تدعُو تَنسيقية الهياكل الطبية المُتكونة من عمادة الأطباء و عمادة أطباء الأسنان و النقابة التونسية لأطباء القطاع الخاص و نقابة اتحاد أطباء الاختصاص للممارسة الحرة و النقابة التونسية لأطباء الأسنان الممارسين بصفة حرة، كافة الأطباء إلى المشاركة في الجلسة العامة الخارقة للعادة يوم 3 افريل 2016، انطلاقا من الساعة الحادية عشر صباحًا، بقصر المؤتمرات بتونس، من أجل الدفاع عن المهنة، و دفع ما تعتبره تجاوزات خطيرة أتى بها قانون المالية لسنة 2016، وعمقتها مذكرة 12 فيفري 2016 المُسقَطة من وزارة المالية.

 

ag416fr

 

 

 

و تُذكر التنسيقية أن كافة الهياكل الطبية قد تحركت منذ صدور مشروع قانون المالية لسنة 2016، واتصلت بالسلطتين التنفيذية و التشريعية قصد توضيح خصوصيات المهنة، وتعارُض هذا القانون مع مُحتَوى مجلة واجبات الطبيب ، ولكن تمت المصادقة عليه دون الأخذ بأي من تلك الاعتبارات، و دون التشاور مع مُمثلي هياكل القطاع الطبي، فتم تنظيم جلسة عامة أولى خارقة للعادة بتاريخ 26 ديسمبر 2015 للتنديد بقانون المالية 2016 و التأكيد على مخالفته لخصائـــص و قوانين المهنة .

 

كما تُنبه التنسيقية إلى أن المذكرة الصادرة عن وزارة المالية بتاريخ 12 فيفري 2016 جاءت لتُعَمّق الاشكاليات المطروحة ضاربة عرض الحائط بكل مطالبنا السابقة و مُتجاهِلةً لنا كطرفٍ شريك.

 

في هذا الاطار تُنظم التنسيقية هذه الجلسة العامة الخارقة للعادة الثانية، مُؤكّدة على دعمها القوي للشّفافية الجبائيّة، و رفضها المَبْدئي للضّريبة على المرض مُنذ إخضاع الخدمات الصحية للأداء على القيمة المُضافة، و رفضها أيضًا التّعامُلَ مع المهنة الطبية كمهنةٍ تجارية.

 

إن التنسيقية تُجدد دعوتها السّلطتين التنفيذية و التشريعية للتراجع عما تمّ إقرارُه، وتُعلنُ تمسُّكها بمطالبها المشرُوعة، و الدفاع عنها بِكافّة الوسائل النّضالية القانونية.

 

 

 

تَنسيقية الهياكل الطبية